أهلا وسهلا بك يا زائر في 


 
الرئيسيةاليوميةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 حزن رسول الله

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أمير
عضو فعال
عضو فعال
avatar

ذكر عدد الرسائل : 388
العمر : 21
تاريخ التسجيل : 15/02/2008

مُساهمةموضوع: حزن رسول الله   الإثنين 31 مايو 2010 - 8:12







ل ابن إسحاق : وخرج رسول الله صلى الله عليه
وسلم فيما بلغني يتلمس حمزة بن عبد المطلب ، فوجده ببطن الوادي قد بقر بطنه
عن كبده ومثل به فجدع أنفه وأذناه . فحدثني محمد بن جعفر بن الزبير : أن
رسول الله صلى الله عليه وسلمسلم قال حين رأى ما رأى : لولا أن تحزن صفية ،
ويكون سنة من بعدي لتركته ، حتى يكون في بطون السباع وحواصل الطير ولئن
أظهرني الله على قريش في موطن من المواطن لأمثلن بثلاثين رجلا منهم فلما
رأى المسلمون حزن رسول الله صلى الله عليه وسلمسلم وغيظه على من فعل بعمه ما
فعل قالوا : والله لئن أظفرنا الله بهم يوما من الدهر لنمثلن بهم مثلة لم
يمثلها أحد من العرب .

قال ابن هشام : ولما وقف رسول الله صلى الله عليه وسلمسلم على حمزة قال " لن
أصاب بمثلك أبدا ؟ ما وقفت موقفا قط أغيظ إلي من هذا ثم قال " جاءني جبريل
فأخبرني أن حمزة بن عبد المطلب مكتوب في أهل السموات السبع حمزة بن عبد
المطلب ، أسد الله وأسد رسوله

وكان رسول الله صلى الله عليه وسلمسلم وحمزة وأبو سلمة بن عبد الأسد إخوة من
الرضاعة أرضعتهم مولاة لأبي لهب .

ما نزل في النهي عن المثلة

قال ابن إسحاق : وحدثني بريدة بن سفيان بن فروة الأسلمي عن محمد بن كعب
القرظي ، وحدثني من لا أتهم عن ابن عباس : إن الله عز وجل أنزل في ذلك من
قول رسول الله صلى الله عليه وسلمسلم وقول أصحابه وإن عاقبتم فعاقبوا بمثل ما
عوقبتم به ولئن صبرتم لهو خير للصابرين واصبر وما صبرك إلا بالله ولا تحزن
عليهم ولا تك في ضيق مما يمكرون فعفا رسول الله صلى الله عليه وسلمسلم وصبر
ونهى عن المثلة

قال ابن إسحاق : وحدثني حميد الطويل عن الحسن عن سمرة بن جندب ، قال ما قام
رسول الله صلى الله عليه وسلمسلم في مقام قط . ففارقه حتى يأمرنا بالصدقة
وينهانا عن المثلة

حميد الطويل وطلحة الطلحات وذكر عن حميد الطويل عن الحسن عن سمرة عن النبي -
صلى الله عليه وسلمسلم - في النهي عن المثلة وحميد الطويل هو حميد بن تيرويه
ويقال ابن تيري يكنى أبا حميدة مولى طلحة الطلحات وهو حديث صحيح في النهي
عن المثلة .

فإن قيل فقد مثل رسول الله - صلى الله عليه وسلمسلم - بالعرنيين فقطع أيديهم
وأرجلهم وسمل أعينهم وتركهم بالحرة

قلنا : في ذلك جوابان أحدهما : أنه فعل ذلك قصاصا لأنهم قطعوا أيدي الرعاء
وأرجلهم وسملوا أعينهم روي ذلك في حديث أنس وقيل إن ذلك قبل تحريم المثلة .


فإن قيل فقد تركهم يستسقون فلا يسقون حتى ماتوا عطشا ، قلنا : عطشهم لأنهم
عطشوا أهل بيت النبي - صلى الله عليه وسلمسلم - تلك الليلة روي في حديث مرفوع
أنه عليه السلام لما بقي وأهله تلك الليلة بلا لبن قال " اللهم عطش من عطش
أهل بيت نبيك " .

وقع هذا في شرح ابن بطال ،





_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
حزن رسول الله
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى بريكة للـعــلم والمعرفة :: المنـــــتـــــدى الإســــــــــــلامي :: المواضيــع الإسـلاميّة العـامّـة-
انتقل الى: